من يستحقون الذكر -2

عشر سنوات أو يزيد وهي “صديقتي” الأثيرة التي لا تعرفني

الفقيهة الأديبة أستاذة العلوم السياسية، والأهم من كل ذلك “المعلمة” صاحبة العقل الراجح والفكر المستنير والقلب الكبير جدا

الروح التي تفيض حكمة ومحبة وعطاء يكفي الآف من الناس فيمس قلوب لم ترها عيونها يوماً

أقرأ كلماتها فيحدث لي ما لم أختبره إلا مع د. مصطفى محمود، فأجدني أحتار أحياناُ فيما أقرأ وأسأل هل تلك كلماتها أم كلماتي؟

وإن كان الدكتور حالة خاصة لأني قرأت له منذ سنوات المراهقة الأولى فكأنه رباني مع أبي وأمي وانطبعت أفكاره في كياني

فغريب أن يكون لهبة رؤوف ذات الأثر في نفسي.  

نتكلم عن الاختلاف وأنه مُثري وهو فعلا كذلك، لكن صدقا وبالأمانة لا يرتاح القلب ولا تهدأ النفس وتجد الزاد إلا مع من “يشبهها” فعلاً.

أطال الله عمرها، وبارك في وقتها وقلمها وكلماتها وجعلنا الله في نورها يارب، واللهم أحشرني معها ومن مثلها ممن تحبهم يارب.

اترك تعليقًا

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s

هذا الموقع يستخدم خدمة أكيسميت للتقليل من البريد المزعجة. اعرف المزيد عن كيفية التعامل مع بيانات التعليقات الخاصة بك processed.

%d مدونون معجبون بهذه: