زكية هانم مٌعلمة الوزارء !

 

 

 

صادفت صورة رسالة لطيفة المعنى رقيقة الكلمات مكتوبة بخط منمق كتبتها “زكية هانم سليمان” مديرة مدرسة روضة أطفال قصر الدوبارة كتبت فيها:

أستوقفني إهتمام مديرة المدرسة بكتابة خطاب تشجيع لطفل صغير يخطوا أول خطواته في التعليم، فأي وعي وإتقان عمل وتحمل للمسئولية حملته زكية هانم والتي من الواضح أنها كانت ذكية و زكية فعلاً فتلميذها الذي شجعته بتلك الكلمات واحتفظ بالخطاب كل تلك السنوات حتى وصل إلينا  الطفل “بدر الدين أبو غازي” قد “شرف” معلماته كما طلبت منه الأستاذة زكية حتى أصبح وزيراً للثقافة!

هذا الخطاب عمره تسعون عاماً بالتمام والكمال .. وبرغم كل تلك السنوات قيد الله للسيدة الفاضلة من يُحيي ذكرها وذكر عملها الطيب ليترحم عليها ويدعوا لها من لم يروها ولم يعرفوها في حياتها !

لا اكتب تلك الكلمات تحسرا على “الزمن الجميل” و أخلاق أهله وصفاتهم، فهذا المنطق وتلك المبررات “حجة البليد” .. منذ بدء الخليقة وحتى يوم القيامة هناك الصالح والطالح، والمحسن والمسيء، عندما كانت البشرية كلها لا تتعدى أربعة أشخاص كان واحدٍ منهم حاسد/حاقد/ناقم ثم قاتل لأخيه .. لذلك  فكرة التحسر على “الزمن الجميل” أسطورة الكسالى والمدعين .. هناك “أشخاص جميلة” بأرواحها وأفعالها وما تبذله “لوجه الله” في كل عصر وزمان فيبقى أثره ما شاء الله أن يبقى.

في كل عصر وزمان يمكنك أن تكون الإنسان الجميل صاحب النفس الطيبة والعطاء لوجه الله أو تكون أي شيء آخر تريده!  وستبرر لنفسك أفعالك/تقصيرك/أخطائك فذلك من طباع الإنسان، ولا ينتزعها من نفسه إلا من كان منتبهاً لنفسه ساعياً لنجاتها فعلاً.

لم تكتب الأستاذة زكية الخطاب لتنال شهرة أو سمعة ومع هذا إن لم تكن نالتها في حياتها فقد نالتها بعد عقود وعقود من رحيلها على الدنيا، بقيت ثمرة عملها تجلب لها دعاء الغرباء وإعجاب المعجبين، وربما أيضا ثواب قلة قليلة ستقتدي بها !

كُن وعاءً للإحسان في كل ما تفعل، وكل ما تقول، وكل ما تضمر .. “بقدر إستطاعتك” وأجتهد في ذلك .. ولا تنتظر أجراً أو مثوبة من الناس فتحبط عملك وتبوء بالخذلان.

لا تتذرع بالظروف وبمن حولك وبمشكلاتك وأسبابك ومبرراتك .. إلخ .. فقابيل لم يُعدم مبررات للحقد على أخيه وسفك دمه !

رحم الله الاستاذة زكية وأدخلها فسيح جناته وقبل عملها وجعلنا ممن يستمعون القول فيتبعون أحسنه، ووقانا الله شر التبرير والكذب على الذات !

 

اترك تعليقًا

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s

هذا الموقع يستخدم خدمة Akismet للتقليل من البريد المزعجة. اعرف المزيد عن كيفية التعامل مع بيانات التعليقات الخاصة بك processed.